برنامج غزة للصحة النفسية ينظم حفل تكريم للفائزين في مسابقة الأفلام القصيرة لصانعي الأفلام من الشباب والشابات
06/12/2018

6 ديسمبر 2018

بمناسبة اليوم الدولي للقضاء على العنف ضد المرأة

برنامج غزة للصحة النفسية ينظم حفل تكريم للفائزين في مسابقة الأفلام القصيرة لصانعي الأفلام من الشباب والشابات

 عقد أمس برنامج غزة للصحة النفسية بمناسبة اليوم الدولي للقضاء على العنف ضد المرأة، حفل تكريم للفائزين بمسابقة الأفلام القصيرة لصانعي الأفلام من الشباب والشابات، والممول من مؤسسة تروكير، والتي أعلن عنها البرنامج منتصف شهر أغسطس الماضي، وذلك بحضور د. محمد أبو شهلا رئيس مجلس إدارة البرنامج، والعديد من أعضاء مجلس الإدارة، ود. ياسر أبو جامع مدير عام البرنامج، بالإضافة إلى العديد من ممثلي  الوزارات والمؤسسات الحكومية والأهلية، وممثلي المؤسسات النسوية وحقوق الإنسان بغزة، وذلك في قاعة فندق المشتل بغزة.

وافتتح الحفل بكلمة ترحيبية  للدكتور/ أبو جامع بالحضور، مثمناً فيها الدور النضالي الفاعل للمرأة في المجتمع الفلسطيني، مؤكداً على أهمية مناهضة العنف ضد المرأة من خلال زيادة الوعي الاجتماعي بهذا الموضوع، وكذلك مساندة المؤسسات العاملة في هذا المجال لمناهضة العنف ضد المرأة والعمل على النهوض بها، مشيراً إلى المعاناة التي يتعرض لها شعبنا الفلسطيني جراء الظروف السياسية والاقتصادية والأمنية والحصار المفروض عليه منذ ما يقارب 12 عاماً، والتأثيرات الناجمة عن هذه المشاكل، ومنها مشكلة العنف الأسري والتي يجب العمل على انهاءها، وذلك لأهمية الترابط الأسري تجنباً للكوارث الاجتماعية والنفسية داخل المجتمع الفلسطيني.

وأشارت السيدة/ آمال صيام مديرة مركز شؤون المرأة عن الدور الريادي لبرنامج غزة للصحة النفسية في طرح ومساندة قضايا المرأة في المجتمع الفلسطيني، مشيرة إلى حملة ال 16 يوماً التي أطلقتها الأمم المتحدة والتي تبدأ من 25 نوفمبر اليوم الدولي لمناهضة العنف ضد المرأة، وتستمر حتى 10 ديسمبر "اليوم العالمي لحقوق الإنسان"، لتؤكد على الرابط الوثيق بين حقوق المرأة وحقوق الإنسان.

وشكرت السيدة/ صيام المرأة في العالم العربي وخاصة المرأة الفلسطينية، مشيرة إلى تأثيرات الانقسام والحصار عليها من خلال فقدانها لأبنائها، وكذلك ارتفاع معدل العنف ضدها مقارنة بالسنوات الماضية.

 وتحدث السيد/ سمير زقوت نائب مدير مركز الميزان لحقوق الإنسان عن الدور الريادي الذي يقوم به برنامج غزة في المجتمع الفلسطيني والمجتمعات العربية للتخفيف من الانتهاكات التي تتعرض لها المرأة، مؤكداً على الحقوق الخاصة بالمرأة والتي كفلتها كافة الأعراف والقوانين الدولية، مشيراً إلى أن المرأة تمثل كل المجتمع وليس نصفهن مستعرضاً الانتهاكات والقيود التي يتعرض لها شعبنا الفلسطيني على أيدي قوات الاحتلال الإسرائيلي، والمعاناة الاقتصادية والاجتماعية الناتجة عن هذه الانتهاكات، مؤكداً أنه لولا المرأة ودورها الفاعل لانهار المجتمع الفلسطيني، حيث تلعب المرأة كل الأدوار في المجتمع لتحقيق صموده واستقراره.

وقدم السيد/ قصي أبو عودة عرضاً ملخصاً عن أنشطة مشروع "تحسين الوعي والوصول لخدمات الصحة النفسية للنساء والاطفال في قطاع غزة"، والذي يتم تنفيذه بالشراكة مع مؤسسات المجتمع المدني وبتمويل من مؤسسة تروكير، حيث يأتي هذا الحفل وهذه المسابقة  في سياق أنشطته، مستعرضاً أهم تدخلات المشروع، والأثر الذي أحدثه في تحسين الوصول الى خدمات الصحة النفسية المختلفة، مؤكدا أن هناك حاجة فعلية للنظر في استراتيجيات جديدة ونُهج أكثر شمولية من شأنها أن تعالج الأسباب الجذرية لمشكلة العنف ضد المرـأة وتمكينها للعيش من دون تهديد بالعنف، مشيراً إلى أن برنامج غزة لم يكن ولن يتعامل مع هذه القضية بشكل موسمي وانما كان ولا زال هذا الموضوع هو محور تدخلات وانشطة البرنامج منذ النشأة حتى يومنا هذا .

وتحدثت نور عبد الواحد أخصائية نفسية بمركز غزة المجتمعي التابع للبرنامج، عن تجربة خدمة خط الهاتف المجاني للاستشارات النفسية الذي يقدمها البرنامج للمجتمع الفلسطيني، مستعرضة بعض النماذج الحية التي تابعتها خلال عملها حول موضوع العنف ضد المرأة.

وفي الجزء الثاني من الحفل قدمت الأستاذة/ رشا أبو شعبان رئيس وحدة العلاقات العامة وأحد أعضاء لجنة تحكيم مسابقة الأفلام القصيرة، شرحاً وافياً عن المسابقة ومراحلها وأهدافها وقيمة كل جائزة، ودور هذه الأفلام في التوعية للحد من العنف ضد المرأة في المجتمع الفلسطيني.....كما تم عرض فيديو للأفلام الثلاث الأولى التي تم اختيارها للوصول للنهائيات في المسابقة وهي: فيلم حلم مدفون، وفيلم الأمارة، وفيلم حكايتي.

وقامت الأستاذة/ أبو شعبان من البرنامج بالإعلان عن الفائزين الثلاثة بالمسابقة، حيث حصل على المركز الأول فيلم حلم مدفون تنفيذ محمد العالول، وجائزة مالية بقيمة 1000$، كما حصل فيلم "الأمارة" تنفيذ فريق عمل ممثلاً بأسامة العشي على المركز الثاني وجائزة مالية قيمتها 700$، وفاز فيلم "حكايتي" تنفيذ سحر الحو على المركز الثالث وجائزة مالية بقيمة 400$.

وألقى الكلمة الختامية للحفل د. محمد أبو شهلا شكر خلالها القائمين على تنظيم هذا الحفل، منوهاً إلى أهمية ومكانة المرأة في المجتمع الفلسطيني، متمنياً مزيداً من النجاح للشباب والشابات الذين شاركوا في هذه المسابقة.

وفي الختام قام كلأ من د. أبو شهلا  ود. أبو جامع بتوزيع الجوائز على الفائزين بالمسابقة، وكذلك توزيع شهادات التقدير لبقية الأفلام المشاركة بالمسابقة، كما تم تقديم دروع تقديرية لأعضاء لجنة تحكيم المسابقة.

 

مع تحيات برنامج غزة للصحة النفسية

وحدة العلاقات العامة والإعلام

عدد المشاهدات : 106



عدد الزوار: 265361957 | آخر تحديث:16.12.2018
© 2014 برنامج الصحة النفسية