مركز خان يونس المجتمعي

عن المركز :

تأسس مركز خان يونس المجتمعي التابع لبرنامج غزة للصحة النفسية في 1/4/1992م، وذلك للحاجة الماسة لتحسين خدمات الصحة النفسية في المنطقة الجنوبية من قطاع غزة في حينه حيث أنه كان المركز المتخصص الأول في مجال الصحة النفسية في تلك المنطقة

أنشطة المركز :

تأسس مركز خان يونس المجتمعي التابع لبرنامج غزة للصحة النفسية في 1/4/1992م، وذلك للحاجة الماسة لتحسين خدمات الصحة النفسية في المنطقة الجنوبية من قطاع غزة في حينه حيث أنه كان المركز المتخصص الأول في مجال الصحة النفسية في تلك المنطقة، والتي كانت تفتقر لمثل هذه الخدمات حيث كان البديل عن مراكز الصحة النفسية هو التوجه إلى المعالجين الشعبيين. ثم تألق بعد ذلك دور مركز خان يونس المجتمعي في نشر مفهوم الصحة النفسية والتخفيف من مشكلة الوصمة الناتجة عن المرض النفسي وبالتالي زيادة وعي المواطنين وتقبلهم للمرض النفسي، وأن النفس تمرض كما يمرض أي عضو آخر بالجسم، وذلك من خلال تقديم العديد من الانشطة الميدانية والمجتمعية والاعلامية، ومن خلال عملنا المباشر والغير مباشر مع الجمهور الفلسطيني من خلال اللقاءات الجماهيرية والندوات العلمية وورشات العمل واللقاءات التلفزيونية وعبر الاذاعة والصحف والمجلات والزيارات الميدانية مما دفع العديد من المرضى للتوجه إلى المراكز النفسية للعلاج بدلاً من التوجه للمشعوذين والمعالجين الشعبيين.

كذلك العلاج العيادي وعلاج المرضى النفسيين ومتابعتهم المنزلية والانشطة المختلفة التي نقدمها في المجتمع والتي نتميز بها عن باقي المؤسسات الأخرى العاملة في نفس المجال مثلاً: مشروع الوساطة المدرسية ودورها في تخفيف العنف في المدارس، ومشروع الكوب، الوحدات الارشادية، رياض الأطفال، ومشروع التدخل في الأزمات وقت الحرب، والمخيمات الصيفية وبرنامج الاشراف النفسي وتدريب العديد من طلبة الجامعات المحلية مثل كلية فلسطين للتمريض، وجامعة الأقصى والجامعة الاسلامية وجامعة الازهر بعزة وجامعة القدس المفتوحة بالإضافة إلى طلبة الدبلوم العالي وطلاب كلية الطب، ولا يزال مركز خان يونس المجتمعي يحظى بمكانة رفيعة، وبتميز من خلال جودة الخدمات النفسية التي يقدمها للجمهور عبر  فريق مدرب وذو قدرات و خبرات علمية وعملية مميزة.  تأسس مركز خان يونس المجتمعي التابع لبرنامج غزة للصحة النفسية في 1/4/1992م، وذلك للحاجة الماسة لتحسين خدمات الصحة النفسية في المنطقة الجنوبية من قطاع غزة في حينه حيث أنه كان المركز المتخصص الأول في مجال الصحة النفسية في تلك المنطقة، والتي كانت تفتقر لمثل هذه الخدمات حيث كان البديل عن مراكز الصحة النفسية هو التوجه إلى المعالجين الشعبيين. ثم تألق بعد ذلك دور مركز خان يونس المجتمعي في نشر مفهوم الصحة النفسية والتخفيف من مشكلة الوصمة الناتجة عن المرض النفسي وبالتالي زيادة وعي المواطنين وتقبلهم للمرض النفسي، وأن النفس تمرض كما يمرض أي عضو آخر بالجسم، وذلك من خلال تقديم العديد من الانشطة الميدانية والمجتمعية والاعلامية، ومن خلال عملنا المباشر والغير مباشر مع الجمهور الفلسطيني من خلال اللقاءات الجماهيرية والندوات العلمية وورشات العمل واللقاءات التلفزيونية وعبر الاذاعة والصحف والمجلات والزيارات الميدانية مما دفع العديد من المرضى للتوجه إلى المراكز النفسية للعلاج بدلاً من التوجه للمشعوذين والمعالجين الشعبيين.

كذلك العلاج العيادي وعلاج المرضى النفسيين ومتابعتهم المنزلية والانشطة المختلفة التي نقدمها في المجتمع والتي نتميز بها عن باقي المؤسسات الأخرى العاملة في نفس المجال مثلاً: مشروع الوساطة المدرسية ودورها في تخفيف العنف في المدارس، ومشروع الكوب، الوحدات الارشادية، رياض الأطفال، ومشروع التدخل في الأزمات وقت الحرب، والمخيمات الصيفية وبرنامج الاشراف النفسي وتدريب العديد من طلبة الجامعات المحلية مثل كلية فلسطين للتمريض، وجامعة الأقصى والجامعة الاسلامية وجامعة الازهر بعزة وجامعة القدس المفتوحة بالإضافة إلى طلبة الدبلوم العالي وطلاب كلية الطب، ولا يزال مركز خان يونس المجتمعي يحظى بمكانة رفيعة، وبتميز من خلال جودة الخدمات النفسية التي يقدمها للجمهور عبر  فريق مدرب وذو قدرات و خبرات علمية وعملية مميزة.  
عدد المشاهدات : 1372



عدد الزوار: 313239437 | آخر تحديث:21.07.2019
© 2014 برنامج الصحة النفسية